facebook
replay 22:32
بما فيها الاضراب العام ...نقابة الصحفيين تدعو الى خوض كل الأشكال النضالية لتطبيق الاتفاقية المشتركة القطاعية
بما فيها الاضراب العام ...نقابة الصحفيين تدعو الى خوض كل الأشكال النضالية لتطبيق الاتفاقية المشتركة القطاعية

دعا المكتب التنفيذي الموسّع للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين اليوم الجمعة الى خوض كل الأشكال النضالية المتاحة من أجل ضمان تنفيذ بنود الاتفاقية الاطارية المشتركة للصحفيين بما فيها الإضراب العام في القطاع محددا مهلة للمكتب التنفيذي للنقابة حتى 31 مارس الجاري لإعلان الاضراب العام.

واعتبر المكتب التنفيذي الموسع أن عدم نشر الاتفاقية المشتركة للصحفيين بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية يمثل موقفا معاديا من الحكومة ضد الصحفيين وحقوقهم الاقتصادية والاجتماعية مشيرا الى أن أوضاع حرية الصحافة في تونس تشهد تهديدات متصاعدة ومحاولات وضع اليد على وسائل الاعلام المختلفة بتعطيل إصلاح الاعلام العمومي وسوء إدارة ملف المؤسسات الاعلامية المصادرة، ومحاولة استمالة المؤسسات الخاصة أو الضغط عليها.

وطلب المكتب التنفيذي الموسع من المكتب التنفيذي للنقابة اتخاذ مواقف صارمة من تنصل الحكومة من كل التزاماتها ومماطلاتها غير المبررة لكل مطالب النقابة والصحفيين التي أعلن عنها رئيس الحكومة يوم 14 جانفي 2017

يشار الى أن المكتب التنفيذي الموسع للنقابة عقد أمس الخميس اجتماعا للنظر في المشاغل القطاعية و من أبرزها عدم نشر الحكومة التي أمضت يوم 9 جانفي 2019 ممثلة في وزير الشؤون الاجتماعية على الاتفاقية المشتركة للصحفيين ، بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية.