facebook
replay 21:16
بسام الوكيل : نحو إحداث مصانع في المواد الغذائية والاسمنت ومجال قطاع الغيار
بسام الوكيل : نحو إحداث مصانع في المواد الغذائية والاسمنت ومجال قطاع الغيار

من المنتظر ان يوقع البنك التونسي الليبي، قريبا، اتفاقيات مشتركة مع العديد من المستثمرين التونسيين تتعلق بإحداث مصانع في تونس في المواد الغذائية والاسمنت ومجال قطاع الغيار، حسب ما اعلن عنه رئيس مجلس الاعمال التونسي الافريقي بسام الوكيل الخميس بتونس.

وعبر الوكيل، خلال افتتاح فعاليات المنتدى الاقتصادي التونسي الليبي، عن امله في استئناف الرحلات الجوية بين تونس وليبيا لنسقها في اقرب الآجال واحداث خطوط بحرية بين عديد المدن الليبيبة وصفاقس وتونس وجرجيس وغيرها فضلا عن ايجاد الحلول لقطاع التجارة بين البلدين قصد دفع العلاقات التجارية والاقتصادية بين تونس وليبيا.

وقال "ان الخطوط التونسية تتطلع للتوسع بأفريقيا مع استعدادها لمنافسة محتدمة في أوروبا لان مجال النقل يعد وفق تعبيره من القطاعات الواعدة التي من شانها ان تدعم وتوسع العلاقات التجارية والاقتصادية بين بلدان القارة السمراء.

واشار الى ان الشركاء الليبيين يرغبون في بناء وتوطيد العلاقات تجارية مع الشركاء التونسيين وخاصة في مجالات الفندقة والمصحات الخاصة مضيفا في هذا السياق ان تونس قادرة على منافسة الشركاء الايطاليين والاوروبيين الذين يستفيدون من تركيز العديد من الاستثمارات والمشاريع الكبرى في بلدانهم.

وقال خلال هذا المنتدى الذي ينظمه مجلس الاعمال التونسي الافريقي بالشراكة مع مركز النهوض بالصادرات ان الاقتناع بان" كلا البلدين يتكاملان في العديد من المجالات سيمكن من استرجاع حجم التعاون والتبادل التجاري بين البلدين"

واضاف بسام الوكيل ان المكتب التنفيذي للمجلس قرر في شهر افريل المنقضي اطلاق اول مجلس ثنائي وهو مجلس التعاون التونسي اليبي الذي ستوكل اليه مهمة التركيز على ارساء مبدا التقارب الاقتصادي الفاعل بين البلدين من اجل اعادة دفع المبادلات التجارية والاستثمارات بين رجال الاعمال في البلدين وكافة القارة السمراء.

رئيس مجلس الاعمال التونسي الافريقي بسام الوكيل