facebook
replay 09:37
وفاة الاديب والروائي حنا مينة
الاديب السوري حنا مينة

توفي اليوم الثلاثاء الكاتب والروائي السوري، حنا مينة، صاحب راوية "المصابيح الزرقاء"، عن عمر 94 عاماً بحسب ما أفادت به وكالة الأنباء السورية "سانا".

وولد مينة في مدينة اللاذقية العام ،1924 وتأثر كثيراً بهذه المدينة في أعماله التي ركزت كثيراً على البحر وأهله واتسمت بالواقعية.

ويعد الاديب الراحل من كبار الروائيين العرب واحد أهم رموز الرواية في العالم حيث رصد عبر أكثر من أربعين رواية على مدى نصف قرن قضايا الناس وانتقد فيها الاستغلال والجشع واضطهاد المرأة.

وعاش مينة متنقلاً بين عدة بلدان، حيث سافر إلى أوروبا ثم إلى الصين وعاش فيها لعدة سنوات قبل أن يعود إلى سوريا.

ومن أعماله الأدبية، المصابيح الزرق، رواية، 1954. الشراع والعاصفة، رواية، 1966. الثلج يأتي من النافذة، رواية، 1969. ناظم حكمت وقضايا أدبية وفكرية، سيرة ودراسة، 1971. الشمس في يوم غائم، رواية، 1973. الياطر، رواية، 1975. بقايا صور، رواية، 1975. أدب الحرب، المستنقع، رواية، 1977. وغيرها الكثير من الخواطر والتأملات ومجموعات المقالات.