facebook
replay 20:19
نابل : احتجاجات و غلق للطرقات و إشعال للعجلات
نابل : احتجاجات و غلق للطرقات و إشعال للعجلات

دعا المعتمد الأول بولاية نابل، عبد الرؤوف الكلابي، اليوم الاثنين، أهالي ومتساكني الجهة إلى تسهيل مهام المتدخلين في عملية تنظيف الطرقات المتضررة جراء الفيضانات الأخيرة التي شهدتها ولاية نابل، لاسيما وانه تم تسجيل عديد الاحتجاجات وغلق الطرقات التي حالت دون الوصول الى بعض الأحياء.

يشار إلى أن عددا من متساكني سيدي عمر بنابل المدينة، قد عمدوا اليوم الى غلق الطريق واشعال العجلات المطاطية مطالبين بالتدخل العاجل وإعادة الماء الصالح للشراب، بالإضافة الى غلق عدد من الطرقات بالجهة، وهي الطريق الوطنية رقم 1 على مستوى بوعرقوب، والطريق الجهوية الرابطة بين قرمبالية ومنزل تميم، وعلى مستوى مناطق باطرو، وبدار، وبلي، وذلك احتجاجا على الأضرار التي لحقت بهم جراء الفيضانات.

من جهة أخرى، أكد الكلابي أن عدد المساكن المتضررة من الفيضانات نتيجة تسرب مياه الأمطار يوم السبت الفارط قدر بـ2500 مسكنا، استوجب 90 بالمائة منها التدخل لشفط مياه الأمطار، ولا تزال عملية التنظيف متواصلة في عدد منها وبعدد من الأحياء في مختلف معتمديات الجهة.

ولفت إلى أنه تم تعزيز المجهودات الجهوية من خلال توفير تجهيزات ومعدات إضافية من بقية الجهات، فضلا عن وضع خارطة على مستوى اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث التي لا تزال منعقدة بمقر الولاية منذ صباح أمس الأحد.

وأضاف أنه تم توزيع كافة الإمكانيات المحلية على مختلف البلديات التي تستوجب التدخل في الـ 12 معتمدية الأكثر تضررا، مبرزا أن اللجان المحلية على مستوى كافة المعتمديات، انطلقت في حصر المتضررين بهدف توزيع المساعدات على مستحقيها.

(وات)