facebook
  • ديوان الجمعة
  • مع عباس ووفاء
onair 10:18
بلاتيني يعترف بـ ''التحايل'' لتفادي مواجهة فرنسية برازيلية مبكرة في مونديال 1998
بلاتيني يعترف بـ ''التحايل'' لتفادي مواجهة فرنسية برازيلية مبكرة في مونديال 1998

أقر الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم الفرنسي ميشال بلاتيني بوجود "حيلة" معينة في قرعة مونديال 1998،استخدمت لتفادي لقاء البرازيل وفرنسا قبل المباراة النهائية.

وقال بلاتيني، رئيس اللجنة المنظمة لكأس العالم 1998، في حديث لإذاعة "راديو بلو سبور" تبث كاملة يوم الأحد "نظمنا البرنامج (القرعة) بطريقة أنه إذا أنهينا الدور الأول في صدارة مجموعتنا والبرازيل في صدارة مجموعتها، فلن يلتقي المنتخبان قبل المباراة النهائية".

ونشرت الإذاعة مقتطفات من الحوار مع المسؤول الأوروبي السابق، الموقوف لأربعة أعوام على خلفية تلقيه رشوة بقيمة مليوني دولار من الرئيس السابق للاتحاد الدولي (فيفا)، السويسري جوزيف بلاتر.

وأقيم سحب قرعة المونديال في الرابع من ديسمبر 1997، بمدينة مرسيليا الفرنسية، وأشرف عليه بلاتر، الذي كان حينها أمينا عاما للفيفا.

وقال بلاتيني "اسمعوا، كنا على أرضنا، علينا أن نستفيد من الأمور إلى الحد الأقصى. لم نكن سنتكبد عناء ستة أعوام في تنظيم كأس العالم ما لم يكن في إمكاننا القيام ببعض الحيل".

وتساءل الفرنسي، قائلا: "تعتقدون أن دولا مضيفة أخرى لا تقوم بالأمر نفسه في كؤوس العالم لديها؟، مشددا على أن مباراة نهائية بين فرنسا والبرازيل كانت حلم الجميعفي تلك الفترة.

وكانت البرازيل، بطلة مونديال 1994، في المجموعة الأولى، وفرنسا في الثالثة في الدور الأول، ولم يكن لقاؤهما قبل النهائي ممكنا شرط تصدر كل منهما لمجموعتها.

وأحرز المنتخب الفرنسي بقيادة صانع ألعابه حينها، زين الدين زيدان، لقبه الوحيد في المونديال بفوزه على حساب البرازيل، بالذات، بفوزه عليه في النهائي بثلاثية نظيفة.

(وكالات)