facebook
replay 02:38
التيار الديمقراطي'' التخطيط لتأجيل الانتخابات هو انقلاب على الدستور''
انتخابات

عبر حزب التيار الديمقراطي عن رفضه لأيّ تخطيط أو عمل يهدف إلى تأجيل انتخابات 2019 معتبرا ذلك بمثابة الانقلاب على الدستور وعلى خيار التونسيين في التداول السلمي على السلطة

وحذّر التيار في بيان أصدره اليوم الاثنين 18 فيفري الأطراف المعنية من التلاعب بالمواعيد الانتخابية مجددا تمسكه بإجراء الانتخابات في موعدها.
و دعا حزب التيار إلى تنقية المناخ السياسي والتوقّف الفوري عن خلق صراعات تهدف إلى التأثير في نتائج الانتخابات وتحويل النقاش السياسي بعيدا عن التقييم الحقيقي لأداء الأحزاب السياسية.وفق نص البيان
ووجه التيار الديمقراطي دعوة الى مكتب السياسي عن طريق مجلسه الوطني تدعو إلى التواصل مع الأحزاب الديمقراطية المعارضة والمنظمات الوطنية لليقظة والتصدّي جماعيا لكل محاولات تشويه المسار الديمقراطي وتلويثه بسبب التمويل المشبوه لعدد من الأحزاب السياسية واستشراء المال السياسي الفساد سواء كان مأتاه داخليا أو خارجيا عبر منظمات وجمعيات مشبوهة.
و قال التيار أنّ الانتخابات التشريعية والرئاسية محطّة هامة في المسار الديمقراطي مؤكدا على خوضها بجدّية والعمل على كسبها بهدف تنفيذ برامجه الرامية إلى القطع مع منظومة الفساد والتسيّب والمحسوبية، وبناء دولة متقدّمة قوية وعادلة.
و انتقد التيار في البيان ذاته إمضاء اتفاقية التبادل الحرّ الشامل والمعمّق "الأليكا" التي تشمل المنتوجات الفلاحية والخدمات مع الاتحاد الأوروبي دون تدقيق وتقييم لاتفاقية التبادل الحرّ مع نفس الشريك لسنة 1995، باعتبارها تؤسّس إلى الارتهان للخارج وترسيخ للاقتصاد الريعي وضرب للفلاح وللفلاحة التونسية وللمقدرة الشرائية للتونسيين وتهديد فعلي للسيادة الوطنية وللسيادة الغذائية.