facebook
replay 08:43
حركة الشعب:زيارة سفير فرنسا لهيئة الانتخابات تعتبر تدخلا في شؤون البلاد
حركة الشعب زيارة سفير فرنسا لهيئة الانتخابات تعتبر تدخلا في الانتخابات

أدانت حركة الشعب زيارة سفير فرنسا بتونس إلى الهيئة العليا المستقلة للانتخابات معتبرة أنها شكل من أشكال التدخل في الانتخابات البلدية المقبلة ونوعا من التوجيه والإملاء السياسي.

واعتبرت الحركة اليوم الثلاثاء أن استقبال رئيس الهيئة وثلّة من أعضائها للسفير الفرنسي يعتبر تدخّلا سافرا في شؤون البلاد وقرارها الوطني.

وقد طالبت حركة الشعب الحكومة ووزارة الخارجيّة بتقديم توضيح حول هذه الزيارة ووضع حدّ لتصرفّات سفير فرنسا وتنقّلاته في البلاد والتي وصفتها بالمريبة والمشبوهة ودعوة ممثّلي السّلك الدّبلوماسي بالتزام حدود مهمّاتهم الدّبلوماسيّة وفق بيان صادر عنها.

كما حذرت حركة الشّعب لخطورة الخروقات المتعدّدة في المرحلة الأولى من الانتخابات داعية كل القوى الوطنيّة إلى التّصدي لاستمرار التجاوزات التي تهدّد الانتخابات البلديّة المقبلة ومنها التدخّل الأجنبي لتوجيه الانتخابات والتأثير في نتائجها.

وللإشارة فقد استقبل مؤخرا رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات محمد التليلي المنصري سفير جمهورية فرنسا بتونس "أوليفيي بوافر دارفور" للحديث عن آخر استعدادات الهيئة للانتخابات البلدية.