facebook
replay 23:17
حركة نداء تونس تدعو إلى ''الاستقرار السياسي ضمانا لدحر الإرهاب''
حركة نداء تونس تدعو إلى ''الاستقرار السياسي ضمانا لدحر الإرهاب''

دعت الهيئة السياسية لحزب نداء تونس المجتمعة، مساء الاثنين، في مقر الحزب بالعاصمة، إلى "الاستقرار السياسي ضمانا لدحر الإرهاب"، وفق ما صرح به رئيس الكتلة النيابية للنداء وعضو الهيئة السياسية الأمين المكلف بالهياكل سفيان طوبال.

كما دعت الهيئة السياسية وفق طوبال، بعد التعرض للعملية الإرهابية الأخيرة التي جدت يوم أمس في جندوبة وأسفرت عن استشهاد ستة من أبناء الحرس الوطني، القوى السياسية والمنظمات الوطنية لتكريس مبدأ الوحدة الوطنية.

وأضاف طوبال أن الهيئة السياسية لنداء تونس قررت بإجماع الأعضاء الحاضرين، الإبقاء على اجتماعها مفتوحا لمدة 48 ساعة، على أساس العودة له يوم الإربعاء القادم في نفس التوقيت وبالمقر المركزي للحزب للحسم في مختلف نقاط جدول أعمالها وإصدار القرارات بشأنها.

وقد تم في اجتماع اليوم وفق نفس المصدر، عرض جدول أعمال الهيئة السياسية والتدوال في ثلاثة نقاط أساسية تمثلت في نقاش حول الأزمة السياسية الراهنة، ومتابعة نتائج الانتخابات البلدية وتنصيب المجالس البلدية، والاستعداد للمؤتمر الانتخابي للحزب من خلال الإعلان عن تاريخ انعقاده ولجنة إعداده.

وذكر طوبال بأن اجتماع الهيئة السياسية الذي كان بدعوة من ثلثي أعضائها، يمثل عودة لنشاطها بعد 16 شهرا من التوقف.