facebook
replay 07:49
رئيس مجلس شورى النهضة: وثيقة قرطاج مجرد إطار للحوار وليست مؤسسة من مؤسسات الدولة
رئيس مجلس شورى النهضة: وثيقة قرطاج مجرد إطار للحوار وليست مؤسسة من مؤسسات الدولة

قال رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني في تصريح لديوان أف أم اليوم الأحد ان وثيقة قرطاج تمثل اطارا للحوار والتوافق وليست مؤسسة من مؤسسات الدولة.

وأضاف الهاروني في تصريحه الذي أدلى به على هامش انعقاد مجلس شورى النهضة ان تونس دولة مؤسسات في إشارة منه الى أن تغيير رئيس الحكومة يمر عبر مجلس نواب الشعب وفق الإجراءات المنصوص عليها بدستور الجمهورية الثانية.

وأوضح المصدر ذاته أن الأحزاب السياسية والمنظمات الوطنية الموقعة على وثيقة قرطاج اتفقت خلال الاجتماع الأخير على أن تكون الحكومة المقبلة سياسية على ألا يترشح أعضاؤها للانتخابات القادمة مضيفا أن الخلاف بقي حول مستقبل رئيس الحكومة وطبيعة التغيير الحكومي (شامل أو جزئي).