facebook
replay 03:10
نقابة الصحفيين: 'كل أشكال النضال متاحة لضمان تنفيذ الاتفاقية المشتركة'
أعضاء المكتب التنفيذي الموسع لنقابة الصحفيين

بحث المكتب التنفيذي الموسع للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين اليوم الجمعة 15 مارس 2019 موضوع الاتفاقية الاطارية المشتركة وتعطيل الحكومة تفعيلها ونشرها في الرائد الرسمي للجمهورية التونسية.

كما اعتبر المكتب التنفيذي الموسع في بيان عدم نشر الاتفاقية المشتركة موقف معاد من الحكومة ضد الصحفيين وحقوقهم الاقتصادية والاجتماعية.
وطلب المكتب التنفيذي الموسع من المكتب التنفيذي للنقابة اتخاذ مواقف صارمة من تنصل الحكومة من كل التزاماتها ومماطلاتها غير المبررة لكل مطالب النقابة والصحفيين التي أعلن عنها رئيس الحكومة يوم 14 جانفي 2017
كما دعا المكتب التنفيذي الموسع إلى خوض كل أشكال النضال المتاحة لضمان تنفيذ بنود الاتفاقية الاطارية المشتركة للصحفيين بما فيها الإضراب العام في القطاع محددا مهلة للمكتب التنفيذي للنقابة حتى 31 مارس الجاري لإعلان الاضراب العام.

واعتبر المكتب التنفيذي الموسع أن أوضاع حرية الصحافة في تونس تشهد تهديدات متصاعدة ومحاولات وضع اليد على وسائل الاعلام المختلفة بتعطيل إصلاح الاعلام العمومي وسوء إدارة ملف المؤسسات الاعلامية المصادرة، ومحاولة استمالة المؤسسات الخاصة أو الضغط عليها.

هذا وعبّر المكتب التنفيذي الموسع عن قلقه تجاه تأزم الأوضاع داخل مؤسسات الإعلام العمومي في ظل سياسة ضبابية تنتهجها الحكومة تجاه هذا المرفق الهام سيما الوضعية المالية لكل من مؤسستي الإذاعة والتلفزة التونسيتين ودار سنيب لابراس .