• هنا تونس
  • مع محمد
onair 13:38
امكانية تعليق تظاهرة صفاقس عاصمة للثقافة العربية: بعد رفض وزارة المالية صرف مستحقاتها

تعرف تظاهرة صفاقس عاصمة للثقافة العربية 2016، جملة من الصعوبات المادية التي قد تؤدي الى تعليق نشاطها ، وفق ما ذكره مصدر من الهيئة التنفيذية للتظاهرة ،للديوان أف أم ، اليوم الأربعاء 7 ديسمبر 2016 .

وأكد ذات المصدر أن وزارة المالية ترفض صرف بقية الاعتمادات المالية المرصودة للتظاهرة التي تناهز 27 مليارا، دون مبرر واضح، رغم كون هذه الاعتمادات تدخل في خانة الميزانية الأصلية المرصودة للتظاهرة ، ورغم مصادقة البرلمان على ميزانية وزارة الشؤون الثقافية لسنة 2017 ، مشددا على أن هذا التصرف سيتسبب في ايقاف التظاهرة و عدم انجاز المشاريع الثقافية المبرمجة لولاية صفاقس في اطار تظاهرة صفاقس عاصمة للثقافة العربية .

واستغرب محدثنا 'عرقلة نشاط تظاهرة كبرى في حجم صفاقس عاصمة للثقافة العربية 2016' ، متسائلا عن اسباب ذلك و الأطراف التي تقف وراء هذا التصرف.

و تعيش التظاهرة منذ انطلاقها على وقع الديون المتراكمة و المتخلدة بذمتها لفائدة عدة جهات ومؤسسات ، حيث تم صرف 3 مليارات لها ، من جملة ميزانيتها الأصلية البالغة 30 مليار ، و سيتم تخصيص مليار آخر لها ، من وزارة المالية هذه السنة .

ويذكر أن الأموال التي تم رصدها للتظاهرة الى حد الآن ( 3 مليارات ) تم انفاقها في المهرجانات المحلية والجهوية والتحضيرات واستقبال الوفود والإقامات والفقرات والتظاهرات الثقافية التي نظمتها صفاقس عاصمة للثقافة العربية 2016 منذ شهر جويلية الفارط.