facebook
  • هنا تونس
  • مع محمد اليوسفي
onair 12:25
صفاقس: إدارة الشؤون الدينية توضّح أسباب الغاء صلاة الجمعة في الجامع التاريخي باللوزة
صفاقس: إدارة الشؤون الدينية توضّح أسباب الغاء صلاة الجمعة في الجامع التاريخي باللوزة

أثار قرار الإدارة الجهوية للشؤون الدينية بصفاقس القاضي بإلغاء إقامة صلاة الجمعة بالجامع التاريخي 'صاحب الطابع ' باللوزة من ولاية صفاقس ،وتحويلها الى جامع مجاور، استياء عدد من متساكني الجهة.

واعتبر رئيس الجمعية القرآنية باللوزة حافظ بن علي خلال مداخلته اليوم الخميس في برنامج 'اليوم خير' على أمواج ديوان أف أم أن قرار منع صلاة الجمعة بجامع صاحب الطابع كان عبر 'وشاية' مضمونها عدم توفر النصاب لإقامة الصلاة، مشيرا الى أن الجامع مازال قادرا على استيعاب المصلين رغم أن عمره يتجاوز 180 سنة.

من جهته قال المدير الجهوي للشؤون الدينية بصفاقس فتحي الحاج إبراهيم ان عددا من أهالي المنطقة توجهوا منذ سنة 2005 بعريضة الى سلطة الاشراف مطالبين ببناء جامع جديد نظرا لأن جامع صاحب الطابع متداعي للسقوط، مضيفا أن النصاب لا يتوفر أحيانا لإقامة صلاة الجمعة بهذا الجامع.

وأوضح المصدر ذاته أنه وقع ترسيم الجامع الجديد (جامع الغفران) لدى وزارة الشؤون الدينية منذ سنة 2010 ونقلة الامام الخطيب للجامع القديم الى الجامع الجديد.

وأضاف أن الامام يعتلي منبر صلاة الجمعة بجامع صاحب الطابع، الذي تم تحويله الى مسجد تقام فيه الصلوات الخمس، بصفة غير قانونية رغم التنبيه عليه من قبل الواعظ المحلي مبينا أن الظرف الذي عاشته البلاد خلال السنوات الأولى بعد الثورة حال دون تطبيق القانون على أكمل وجه.