facebook
replay 04:40
إيطاليا: فرنسا ليس لها مصلحة في استقرار ليبيا
ايطاليا و فرنسا

واصل نائب رئيس الوزراء الإيطالي ''ماتيو سالفيني'' يوم أمس الثلاثاء الحرب الكلامية الواقعة بين روما وباريس وقال إن فرنسا لا ترغب في تهدئة الأوضاع في ليبيا التي يمزقها العنف بسبب مصالحها في قطاع الطاقة.

وقال سالفيني للقناة التلفزيونية الايطاية الخامسة '' في ليبيا.. فرنسا لا ترغب في استقرار الوضع ربما بسبب تضارب مصالحها النفطية مع مصالح إيطاليا.''

وكانت وزارة الخارجية الفرنسية استدعت الاثنين الماضي السفيرة الإيطالية ''تيريزا كاستالدو'' بعد أن اتهم لويجي دي مايو، و هو نائب آخر لرئيس الوزراء الإيطالي، باريس بإشاعة الفقر في أفريقيا والتسبب في تدفق المهاجرين بأعداد كبيرة إلى أوروبا مطالبا خلالها الاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات على فرنسا

يشار الى أن كبير موظفي مكتب وزيرة الشؤون الأوروبية ''ناتالي لوازو'' استدعى السفيرة الإيطالية بعد ظهر يوم الاثنين الماضي.