facebook
replay 22:57
السترات الصفراء تعود للشارع في أول خروج في العام الجديد
السترات الصفراء

خرج محتجو ''السترات الصفراء'' في فرنسا، اليوم السبت 5 ديسمبر، للتظاهر مجدداً في أول تحرك احتجاجي في العام الجديد على أمل التأثير على الحكومة في تغيير سياستها

و يسعى المتظاهرون في الأسبوع ثامن من الاحتجاجات إلى استنهاض حركتهم بعد اعتقال أحد قادتهم البارزين، في تحد للحكومة التي باتت تصفهم بـ"المحرضين" وتطالب بعودة النظام.

وشملت تحركات "السترات الصفراء" العديد من المدن خاصة باريس وبوردو وتولوز وليون

وشهدت العاصمة باريس، مظاهرتين رئيسيتين، إحداهما مسيرة من مقر البلدية ظهر اليوم باتجاه الجمعية الوطنية (البرلمان)، والثانية في شارع الشانزليزيه الذي يمثل رمزًا للاحتجاج خلال عطلات نهاية الأسبوع السابقة.

و كانت السلطات الفرنسية، قد أوقفت ''إريك درويه''، أحد قادة مظاهرات "السترات الصفراء"،يوم الأربعاء الماضي لتنظيمه مظاهرة بدون إذن من السلطات وسط العاصمة باريس

يشار الى أن فرنسا تعيش منذ 17 نوفمبر الماضي احتجاجات شعبية منددة بارتفاع تكاليف المعيشة وسياسات الرئيس إيمانويل ماكرون، رغم اتخاذ الأخير قرارات بينها التراجع عن زيادة الضرائب على الوقود ورفع الحد الأدنى للأجور.

وكالات