عائلة فلسطينية تعدم ابنها بعد تجسسه لحساب الكيان الصهيوني
replay 16:45
عائلة فلسطينية تعدم ابنها بعد تجسسه لحساب الكيان الصهيوني
عائلة فلسطينية تعدم ابنها

أقدمت عائلة فلسطينية في قطاع غزة اليوم الجمعة على اعدام أحد أفرادها بعد أن ساعد الكيان الصهيوني على تعقب واغتيال ثلاثة من كبار أعضاء حركة المقاومة الإسلامية حماس بينهم قريب له.

وقالت عائلة أحمد برهوم في بيان إنها قتلته بالرصاص في مدينة رفح بعد أن أبلغتها جماعة مقاومة بأنه قدم معلومات للكيان المحتل. وجاء في البيان أن المعلومات أدت إلى توجيه ضربة جوية إسرائيلية خلال حرب غزة عام 2014 استهدفت أعضاء حماس.
وأشارت العائلة الى إنها استمعت إلى اعترافات برهوم و”عاينت أدوات الجريمة التي استخدمها المذكور في التخابر مع العدو الصهيوني“.


(رويترز)