facebook
replay 22:39
انقلاب عسكري في الغابون
 انقلاب عسكري في الغابون

سيطر ضباط في جيش الغابون اليوم الإثنين على الإذاعة الوطنية،ومنعوا إذاعة كلمة الرئيس علي بونغو أونديمبا بمناسبة العام الجديد.

وأعلن الضباط العسكريون عن تشكيل “مجلس وطني للإصلاح” بغياب بونغوفيما سُمع إطلاق نار وسط العاصمة ليبرفيل.

وتعرّض رئيس الغابون علي بونغو لجلطة دماغية في 24 أكتوبر 2018 أثناء تواجده بالسعودية حيث تلقى العلاج قبل أن ينتقل إلى المغرب لبدء فترة نقاهة صحية.

وظهر بونغو الذي يمضي فترة نقاهة في المغرب ' في شريط مصور سجل في الرباط وبثته وسائل الإعلام الغابونية ومواقع التواصل الاجتماعي قائلا: 'صحيح أنني مررت بمرحلة صعبة و هذا الأمر يحصل أحيانا في الحياة ... اليوم، كما تلاحظون، أشعر بتحسن وأستعد للقائكم سريعًا جدًا' .

وكانت المعارضة والمجتمع المدني طالبا المحكمة الدستورية بإعلان شغور السلطة بموجب الدستور، لكنها لم تلب الطلب ونقلت السلطات جزئيًا إلى رئيس الوزراء ونائب الرئيس.

(المصدر: رويترز)