facebook
replay 00:09
تسجيل حالات اصابة بجنون البقر:وزارة الفلاحة توضح
تسجيل حالات اصابة بجنون البقر وزارة الفلاحة توضح

نفت وزارة الفلاحة اليوم الجمعة في بلاغ صادر عنها تسجيل أي حالة من مرض جنون البقر لدى الحيوان مؤكدة أن المصالح البيطرية بالوزارة اتخذت منذ الأزمة العالمية لجنون البقر جملة من الإجراءات الصحية العامة المتمثلة في :

*منع استعمال المساحيق الحيوانية في تركيبة أعلاف الحيوانات والذي يعتبر إجراء تم اتخاذه من طرف وزارة الفلاحة قبل إقرار منعه على المستوى الدولي حيث يمكن الجزم انه لم يتم استعمال المساحيق الحيوانية في تركيبة أعلاف الحيوانات في تونس بالإضافة إلى إن مثل هذه الممارسات غير معمول بها عند المربي التونسي وحتى إن وجدت فهي باهظة الثمن مقارنة بكلفة التربية.

*وضع شبكة يقظة ومراقبة لأمراض الاعلالات الأسفنجية عند المجترات تهدف إلى التقصي المبكر لهذا المرض وتقوم على التبليغ الفوري على كل حالات اشتباه عند الحيوانات التي تظهر عليها اضطرابات في الجهاز العصبي، حيث يتم إرسال عيينات إلى مخبر التشريح المرضي بالمدرسة الوطنية للطب البيطري بسيدي ثابت للقيام بالتحاليل المستوجبة في الغرض.

*منع توريد الأبقار ومنتجاتها من البلدان التي تعاني من هذا الوباء

وللاشارة فإن مرض جنون البقر مرض حيواني ظهر لأول مرة في بريطانيا سنة 1986 ثم تلته حالات أخرى في الولايات المتحدة الأمريكية وبلدان أوروبية أخرى ،وهو مرض يصيب الجهاز العصبي المركزي ومن المرجح أن يكون سببه استهلاك الأنسجة الدماغية والعصبية لحيوانات مصابة بجنون علماً بأن الحليب ليس عامل ناقل للمرض، حتى وإن جاء من أبقار مصابة.