facebook
replay 08:21
خسائر كبيرة للإضراب المتوقع تنفيذه في القطاع العام
اضراب القطاع العام

رجّح وزير المالية الأسبق حسين الديماسي أن تبلغ كلفة الخسائر المحتلمة للإضراب المتوقع تنفيذه بدعوة من الاتحاد العام التونسي للشغل في القطاع العام (المؤسسات العمومية) يوم 24 أكتوبر 2018 نحو 150 مليون دينار.

وأوضح الديماسي في تصريح لـوكالة تونس افريقيا للأنباء اليوم السبت أن كيفية احتساب نتيجة هذه الخسائر المباشرة في حال تم الإبقاء على هذا الإضراب تتمثل في حصيلة اقتسام حجم الثروة التي تنتجها المؤسسات العمومية (ما يقارب 30 مليار دينار) على عدد أيام العمل في السنة (نحو 200 يوم عمل باحتساب العطل الأسبوعية والأعياد السنوية).

وقال الديماسي إنه من الصعب معرفة حجم أضرار هذا الإضراب المحتمل والذي من شأنه أن يدخل حالة من الإرباك على الاقتصاد التونسي إضافة إلى تعطل مصالح المواطنين.

وات