facebook
replay 23:46
راضية الجربي تخلف نفسها على رأس الاتحاد الوطني للمرأة التونسية
راضية الجربي تخلف نفسها على رأس الاتحاد الوطني للمرأة التونسية

تم فجر اليوم الاحد التوافق بين اعضاء اللجنة المركزية للاتحاد الوطني للمرأة التونسية، على بقاء راضية الجربي على راس المنظمة وقيادة الاتحاد، وذلك لكونها المترشحة الوحيدة للمنصب، حيث تمت تزكيتها لتلغى الانتخابات ويعتمد مبدأ التوافق.

واعتبرت راضية الجربي في تصريح لمراسلة (وات) ان "المؤتمر الرابع عشر للاتحاد، تتويج لنضالات بنات ونساء الاتحاد اللاتي برهنن القدرة على حسن التسيير والقيام بالعمليات الانتخابية الضامنة للنزاهة والشفافية"، واكدت "أهمية التداول على المهام والمناصب صلب المنظمة والارتقاء من القيادات الوسطى والصغرى نحو المكتب التنفيذي".



وأضافت أن "نسبة التجديد والتشبيب صلب اللجنة المركزية، ناهزت 90 بالمائة، في حين فاقت نسبة التجديد بالمكتب التنفيدي 50 بالمائة، مع تجديد الثقة في بعض العضوات السابقات".



وأبرزت الجربي ان "عديد التحديات تنتظر الاتحاد الوطني للمرأة التونسية والمتعلقة بالخصوص بوضع المراة بصفة عامة والمرأة الريفية بصفة خاصة، والعمل على تحسين خدمات مراكز التكوين التابعة للمنظمة للمساهمة في بعث مواطن شغل".


وبينت أن "القرار الحكومي باتخاذ كل الاجراءات لتمكين الاتحاد من الموارد الضرورية للقيام بدورها كمنظمة وطنية، مكسب معنوي للمنظمة التي استردت مكانتها وحجمها، وتكريم لنساء تونس، فضلا عن انها لم تعد مرتبطة بلجنة التمويل العمومي للجمعيات"، واشارت إلى "ضعف المنحة التي تقدر ب1مليون و100 ألف دينار سنويا باعتبار أنها لا تمثل سوى ثلث ميزانية الاتحاد".


يشار الى انه تم في ساعة متأخرة من مساء امس السبت، اثر انعقاد المؤتمر الرابع عشر للاتحاد الوطني للمراة التونسية بمدينة الحمامات، انتخاب عضوات اللجنة المركزية للمنظمة التي تتكون من 50 عضوة تم انتخابهن من بين 99 مترشحة.


كما تم انتخاب أعضاء المكتب التنفيذي الجديد الذي يضم 14 عضوة من بينهن 6 أعضاء من المكتب التنفيذي السابق وهن:


وصال الجعيدي
نورة البوزيدي
صالحة داودة
سيدة بن سفطة
سناء التومي
وريدة حمادي
شيراز الشابي
دارين خليفة
منجية السوايحي
نجوى بسباس
سعيدة خلف الله
ريم عبد اللاوي
فاطمة الدرويش
نجاح السماعلي