facebook
replay 02:34
نقابة المركز الوطني للإعلامية: هناك خطر على الامن القومي للمعلومات في تونس
المركز الوطني للاعلامية

اتهم عماد الزاير الكاتب العام للنقابة الأساسية للمركز الوطني للإعلامية التابعة للاتحاد العام التونسي للشغلوزير تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي باتخاذ قرارات خاطئة بخصوص المركز والتي تخص احداث مشروع المؤسسة التونسية للتنمية الرقمية وهي مؤسسة موازية للمركز وفق قوله نظرا لقيامها بنفس مهامه ولها نفس الكفاءات.

وأعتبر الزاير ان انتداب موظفين واحداث مركز في نفس اختصاص المركز الوطني للإعلامية يمثل اهدارا للمال العام وتهميشا للكفاءات الموجودة في تونس مؤكدا إمكانية تطوير هذه الإمكانيات باساليب علمية ودقيقة دون اللجوء الى وسائل غير قانونية.

واوضح الزاير في تصريح لديوان اف ام ان المركز يحتوي على قاعدة بيانات تخص اعوان وموظفي الدولة وسجلات الحالة المدنية وهو ما يمس بالأمن القومي للمعلومات في حال تم احداث هذه المؤسسة الموازية وهو ما دفع بالنقابة للاحتجاج اعتراضا على هذا المشروع .

وثمن الزاير ما يقوم به المركز من انجازات منها مشروع الترابط البيني والمنصة الرقمية الا ان الوزير تجاهلها ليجد تبريرات لإنشاء المؤسسة التونسية للتنمية الرقمية وفق تعبيره.