facebook
replay 22:58
تونس تشارك غدا الجمعة في أشغال القمة الإسلامية الاستثنائية بإسطنبول
  تونس تشارك غدا الجمعة في أشغال القمة الإسلامية الاستثنائية بإسطنبول


تشارك تونس غدا الجمعة في أشغال القمة الإسلامية الاستثنائية التي دعت تركيا إلى عقدها بإسطنبول وستخصص لبحث التطورات الخطيرة في الأراضي الفلسطينية المحتلة بعد نقل السفارة الأمريكية إلى القدس الشريف، وما شهدته المنطقة من تصعيد غير مسبوق مع سقوط عشرات الشهداء ومئات الجرحى برصاص قوات الاحتلال الصهيوني.


وستكون هذه القمة الاستثنائية التي تنعقد بدعوة من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الرئيس الحالي للقمة الإسلامية، وفق بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية اليوم الخميس، مناسبة للتأكيد مجددا على تضامن تونس التام مع الشعب الفلسطيني الشقيق ووقوفها إلى جانبه في نضالاته من أجل استرداد حقوقه المشروعة وفي مقدمتها حقّه في إقامة دولته المستقلة على أراضيه وعاصمتها القدس الشريف.


كما ستمثل فرصة للدعوة إلى الحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي للقدس، انسجاما مع قرارات الشرعية الدولية والاتفاقات ذات الصلة، التي تؤكّد على أنّ وضع المدينة يتمّ بحثه في مفاوضات الحلّ النهائي.


وكان رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي كلّف وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي صباح اليوم بتمثيل تونس في القمّة الإسلامية الإستثنائية، التي دعت تركيا إلى عقدها بإسطنبول يوم 18 ماي الجاري، لبحث التطورات الخطيرة التي تشهدها الأراضي الفلسطينية.